تلاميذ من مدينة ميونخ يقدمون الدعم للاجئين السوريين

"Ribbon Cutting" durch Botschafter Tarraf تكبير الصورة (© Goethe Institut Amman)

افتتح السفير الألماني رالف طراف يوم 3 نيسان 2015 مكتبة جديدة و غرفة لعب في مركز كير  CARE  في عمان، وهو مرفق تم تنفيذه بدعم قوي من الحكومة الألمانية. وقد تم بناء هذه المؤسسة خاصة لأولئك الاكثر تأثرا من الأزمة السورية: أطفال اللاجئين. و قد قال السفير في هذه المناسبة:

"الأطفال هم الأكثر عرضة للخطر في أزمة مثل الأزمة السورية ويحتاجون إلى حماية ولاستمرار الحياة الطبيعية. الاطفال هم مستقبل سوريا".

وقد تم تجهيز المكتبة الجديدة بأكثر من 900 من الكتب و التي تم شراؤها بمساعدة من مدرسة اليوبيل. وقد تم تجهيز غرفة اللعب كاملة من خلال إشراك مدرسة هاينريش هاينه في ميونخ و التي جمع طلابها التبرعات وحضروا إلى الأردن لتسليم اللعب الجديدة، بالاشتراك مع معهد غوته.

"إن تضامن الطلاب الألمان مع زملائهم الأردنيين والسوريين يجب أن تلمس قلوبنا. هذه هي الروح التي يمكن أن تقدم لنا كل الأمل في مستقبل سلمي"، هذا ما قاله السفير طراف بحضور 10 من الطلاب الالمان الذين يشاركون في برنامج تبادل مع مدرسة اليوبيل في عمان. مدرسة اليوبيل هي واحدة من ثلاث مدارس اردنية التي تشارك في برنامج  الشراكة مع المانيا، لتعزيز اللغة الألمانية كلغة أجنبية.

منذ عام 2012  تقوم ألمانيا بدعم المشاريع الإنسانية التي تنفذها CARE بأكثر من 1 مليون دينار. في سياق أزمة اللاجئين خصصت الحكومة الألمانية مبلغ إضافي قدره أكثر من 200 مليون يورو للمشاريع الإنسانية والإنمائية في الأردن. مع هذه الجهود تقر ألمانيا وتثني الدور الحاسم للأردن وعلى وجه الخصوص مساهمة قيادته في الاستقرار المنطقة.

Eröffnungszeremonie bei Care Amman تكبير الصورة (© Goethe Institut Amman)